"إبتزاز حزب الله".. جعجع: هذا ما نأمله من عون وميقاتي

المحلية | | Wednesday, October 13, 2021 10:28:43 PM
رصد موقع ليبانون ديبايت
أكّد رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع، أنّ "حزب الله وحركة "أمل" أحرار في الانسحاب من الحكومة، وهذا موقف سياسي، إلا أن المهم هو أن يصمد رئيس الجمهوريّة ورئيس الحكومة في وجه ابتزاز "حزب الله" في هذه القضيّة وألا يقدما على عرقلة العدالة كرمى لعيونه وإبقائه في الحكومة".

وفي مداخلة له عبر قناة "العربية"، قال جعجع: "لن نقبل بإقالة قاضي التحقيق بإنفجار المرفأ في لبنان".

وأضاف، "المحقّق العدلي عُين بمرسوم وزراي وعلى رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ترك الأمور لتأخذ مجراها، كما أنه سيصدر القرار الظني في غضون أسبوعين، ويستطيع المتذرعون حينها تقديم أوراقهم أمام المجلس العدلي، ونأمل تحمّل رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي مسؤولياتهم".

وعن تكرار "أحداث 7 أيار"، قال: "أنا لا أعتقد أن الأمور مشابهة في هذه الآونة ليسيناريو "7 أيار"، كما لا أعتقد ان هناك إمكانيّة فعليّة عمليّة لتكرار هذا السيناريو".

أما بالنسبة للتوليح بالنزول إلى الشارع من قبل أنصار حزب الله وحركة أمل ما لم يتم تنفيذ مطلبهم، قال: "هيك ما اتفقنا أبداً" فالجميع يعلم أنه في مقابل الشارع هناك شارع آخر، وبالتالي هذا لن يؤدي إلى أي نتيجة، ونحن نرفض أي تهديد أو تلويح باستعمال القوّة من أي جانب أتى".

وتابع جعجع، "بكل صراحة في بداية التحقيق في انفجار المرفأ، كان انطباعي أن حزب الله لا علاقة له بكل هذه المسألة، ولكن ما يجري الآن وما جرى مع القاضي السابق فادي صوان يجعلني أشك بأن للحزب شيء ما في هذه القضية ولهذا السبب يصعد، إلا أن هذا الأمر لا يعني أن تنحرف المسألة القضائيّة عن مسارها الحقيقي".

وعما إذا كان لحزب الله اليد الطولى في القرار اللبناني أم أن هذه المرة ستكون مختلفة، قال جعجع: "ليس بالضرورة أن تكون هذه المرة كسابقاتها ومن الممكن أن تكون مختلفة اللهم على المسؤولين الموجودين في مواقع المسؤوليّة تحمّل الحد الأدنى من مسؤولياتهم، وخصوصاً رئيس الجمهوريّة ورئيس الحكومة".

الأكثر قراءة